رداً على العفيف الأخضر.. المشكلة ليست معرفية
 خضير طاهر

GMT 7:00:00 2008 الأربعاء 26 نوفمبر
وجه الاستاذ العفيف الاخضر في مقالته الاخيرة المنشورة في إيلاف نداء الى كافة القراء لتزويده بأقتراحاتهم بخصوص مشروع كتابة (( معجم المفاهيم الضرورية )) الذي ينوي أصداره، وبما أنني من قراء كتاباته، وأعتبره واحدا من أعمق الكتاب العرب الذين يعالجون الظواهر والمشكلات بعقل نقدي متنور مجهز بعدة معرفية عميقة وتجارب حياتية ثرية، وهو دائما يحاول تحليل الأسباب بواسطة منهج التحليل النفسي.

اما بخصوص أقتراحي للاستاذ الاخضر فهو، أتمنى منه وبما انه يعيش في باريس النظر الى المناطق التي يتواجد فيها العرب الذين يعيشون في قلب الحضارة، ويتلقون المعرفة مباشرة من مصادرها الأصلية، وليس لديهم مشكلة في المفاهيم والمصطلحات والحصول على التعليم والثقافة... وسيجد ان هؤلاء المهاجرين العرب في باريس وعموم أوربا وامريكا - اغلبهم - يرزح تحت اثقال التخلف والتفكير الطائفي والقومي، والكراهية للاخر المختلف، والاحتيال على القوانين، وسوء تقدير الذات، وسوء التعامل مع القيم والمفاهيم والحياة والحضارة... وصولاً الى السلوك الأرهابي الاجرامي!

مما يعني ان مشكلة المجتمعات العربية ليست مشكلة نقص في المعرفة أو تشوشها وعدم وضوح المفاهيم لديها، وانما توجد مشكلة في بنية الشخصية العربية والشرقية عموما، فهذه الشخصية تتمترس خلف دفاعات لاشعورية قوية ضد كل ماهو عقلاني معرفي تنويري... وهي مستعدة للدفاع المستميت عن الجهل والتخلف في كل الأوقات!

وأُذكر أستاذنا العزيز الاخضر بأوضاع مدن : بغداد والقاهرة وبيروت ودمشق والجزائر... كيف كانت تعيش في عقود العشرينات ولغاية الخمسينات في اجواء ثقافية رائعة مثمرة، ومناخات سياسية واجتماعية صحية يسودها الكثير من الحرية، وكيف أصبحت اليوم هذه المدن في زمن العولمة حيث اجتاحتها جيوش الظلام والتطرف والارهاب وتراجع كل شيء واخذت الحياة تضمحل وتذوي فيها رغم تقدم التعليم وتوفر مصادر الثقافة.

ان مشكلة المجتعات الشرقية تكمن في بنيتها اللاشعورية المكدسة بالعقد والجروح، وهذا اللاشعور بحسب عالم النفس الفرنسي بيير داكو لاينفع معه الحوار العقلاني والحجج المنطقية وتوضيح المفاهيم له، وليس لديه مشكلة في الثقافة والمعرفة، وانما هو بحاجة الى تفكيك وتحليل عقده النفسية اللاشعورية وتخليصه منها واعادة صياغته من جديد وفق قوانين البشر الأسوياء بعيدا عن قهر التربية والعادات والتقاليد والفهم الخاطيء للدين وغوغائية الاديولوجيات.

خضير طاهر

kodhayer1961@yahoo.com